منتدى الصادقاب الركابية الاشراف

منتدى صوفى يعنى بتعريف الناس على الصادقاب اولاد عبد الصادق تور الفجة المنتسب لغلام الله الركابى


    علماء سلكوا التصوف ولبسوا الخرقة الصوفية 8

    شاطر
    avatar
    شيخ الدين
    مدير عام

    عدد المساهمات : 122
    تاريخ التسجيل : 15/02/2010
    العمر : 38

    علماء سلكوا التصوف ولبسوا الخرقة الصوفية 8

    مُساهمة  شيخ الدين في الإثنين مايو 24, 2010 9:50 am

    1- والحسن بن علي بن أبي البركات بن صخر بن مسافر
    حفيد أبي البركات أخي الشيخ عدي شيخ العدوية الأكراد‏.‏
    وكان لقب بتاج العارفين شمس الدين‏.‏
    له تصانيف في التصوف وشعر كثير وله أتباع يغالون فيه إلى الغاية‏.‏[العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/508]

    242- نجم الدين الرازي العارف شيخ الطريق أبو بكر عبد الله بن محمد بنشاهاور الأسدي الصوفي‏.
    ‏[العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/915]


    243- وابو عبد الله العميري محمد بن علي بن محمد الهروي
    العبد الصالح في المحرم وله إحدى وتسعون سنة وأوّل سماعه سنة سبع وأربعمائة وقد رحل إلى نيسابور وبغداد وروى عن أبي بكر الحيري وطبقته وكان من أولياء الله تعالى قال الدقّاق‏:‏ليس له نظير بهراة‏.‏

    قال أبو النصر الفامي‏:‏ توحّد عن أقرانه بالعلم والزهد في الدنيا وإتقان في الرواية والتجرد من الدنيا‏.
    ‏[العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/915]

    244- أبو عبد الله بن المجاهد الزاهد القدوة محمد بن أحمد بن عبد الله الأنصاري الأندلسي ...
    قرأ العربية ولزم أبا بكر بن العربي مدة‏.‏
    قال ابن الآبار‏:‏ كان المشار إليه في زمانه بالصلاح والورع والعبادة إجابة الدعوة‏، وكان أحد أولياء الله الذين تذكر به رؤيتهم‏، آثاره مشهورة وكراماته معروفة مع الحظ الوافر من الفقه والقراءات‏.‏
    [العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/271]

    244- والشيخ غانم بن إبراهيم المقدسي النابلسي الزاهد‏
    أحد عباد الله الأخفياء الأتقياء والسادة الأولياء‏.
    ‏[العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/458]

    245- والفخر البعلبكي المفتي أبو محمد عبد الرحمن بن يوسف أبو محمد الحنبلي‏.‏...
    وسمع من القزويني والبهاء عبد الرحمن وابن الزبيدي وجماعة‏، وتفقه بدمشق على التقي بن العز وشمس الدين عمر بن المنجا وعرض كتاب علوم الحديث على مؤلفه ابن الصلاح وأتقن العربية وأخذ الأصول عن السيف الآمدي تخرج به جماعة‏.
    ‏وكان من أولياء الله العالمين‏.
    ‏[العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/655]

    246- الضياء السبتي أبو الهدى عيسى بن يحيى بن أحمد بن محمد الأنصاري الشافعي الصوفي
    المحدث وله سنة ثلاث عشرة وستمائة وقدم مع أبيه فحج ولبس الخرقة من السهروردي وسمع وقرأ على يوسف بن المخيل والصفراوي وابن المقير.
    [العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/680]

    247- والشيخ عدي بن مسافر بن إسماعيل الشامي ثم الهكاري الزاهد قطب المشايخ وبركة الوقت وصاحب الأحوال والكرامات‏.‏
    صحب الشيخ عقيلًا المنبجي والشيخ حماد الدباس وعاش تسعين سنة‏.‏
    [العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 222]

    248- وأبو عبد الله الفارقي الزاهد محمد بن عبد الملك نزيل بغداد‏.‏
    كان يعظ ويذكر من غير كلفة‏.‏
    وللناس فيه اعتقاد عظيم‏.‏
    وكان صاحب أحوال ومجاهدات وكرامات ومقامات‏.
    ‏[العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 244]

    249- ا لشيخ العماد أبو إسحاق إبراهيم بن عبد الواحد المقدسي الحنبلي أخو الحافظ عبد الغني‏.‏
    ولد بجماعيل سنة ثلاث وأربعين وجاهر سنة إحدى وخمسين وخمس مائة مع أقاربه‏.‏
    وسمع من عبد الواحد بن هلال وجماعة‏.‏
    وببغداد من شهدة وصالح ابن الرحلة وبالموصل من
    خطيبها وحفظ الخرقي والغريب للعزيزي‏.‏
    وألقى الدروس وناظر واشتغل‏.‏
    وقد قرأ القراءات على أبي الحسن البطائحي‏.‏
    وكان متصديًا لقراءة القرآن والفقه ورعًا تقيًا متواضعًا سمحًا مفضالًا صوامًا قوامًا صاحب أحوال وكرامات موصوفًا بطول الصلاة‏.
    ‏[العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 390]

    250- الشيخ عبدالله اليونيني وهو ابن عثمان بن جعفر الزاهد الكبير أسد الشام‏.‏
    وكان شيخًا مهيبًا طوالًا حاد الحال تام الشجاعة أمارًا بالمعروف نهاء عن المنكر كثير الجهاد دائم الذكر عظيم الشأن منقطع القرين صاحب مجاهدات وكرامات.
    [العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 404]

    251- الإمام الرافعي أبو القاسم عبد الكريم بن محمد بن عبد الكريم بن الفضل القزويني الشافعي صاحب الشرح الكبير‏.‏
    إليه انتهت معرفة المذهب ودقائقه‏.‏
    وكان مع براعته في العلم صالحًا زاهدًا ذا أحوال وكرامات ونسك وتواضع‏.‏
    [العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 425]

    252- إسماعيل بن مظفر أبو الطاهر النابلسي ثم الدمشقي الحنبلي المحدث الجوال الزاهد‏.‏...
    قال ابن الحاجب‏:‏ كان عبدًا صالحًا صاحب كرامات ذا مروءة. [العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 478]

    253- وسلطان بن محمود البعلبكي
    الزاهد أحد أصحاب الشيخ عبد الله اليونبني‏.
    ‏كان صاحب أحوال وكرامات‏.
    ‏[العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 494]

    254- والشيخ عثمان شيخ دير ناعس ابن محمد بن عبد الحميد البعلبكي الزاهد القدوة العدوي‏.‏
    صاحب أحوال وكرامات ومجاهدات من مريدي الشيخ عبد الله اليونيني‏.‏
    [العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 429]

    255- الشيخ علي الخباز الزاهد أحد مشايخ العراق‏.‏
    له زاوية وأتباع وأحوال وكرامات‏.‏
    قتل شهيدًا‏.‏
    [العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 547]

    256- ابن قوام الشيخ الزاهد الكبير أبو بكر بن قوام بن علي بن قوام البالسي‏.‏
    قال الذهبي: جد شيخنا أبي عبد الله محمد بن عمر‏.‏
    كان زاهدًا عابدًا قدوة صاحب حال وكشف وكرامات‏.‏
    وله رواية وأتباع‏.
    ‏[العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 562]

    257- والشيخ العز خطيب الجبل أبو إسحاق إبراهيم بن الخطيب شرف الدين عبد الله بن أبي عمر المقدسي الزاهد‏.‏
    وكان فقيهًا بصيرًا بالمذهب صالحًا عابدًا مخلصًا متينًا صاحب أحوال وكرامات وأمر بالمعروف وقول بالحق‏.
    ‏[العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 594]

    258- الشيخ موفق الدين الكواشي المفسر العلامة المقرئ المحقق الزاهد القدوة أبو العباس أحمد بن يوسف بن حسن الشيباني الموصلي‏.‏
    وبرع في القراءات والتفسير والعربية‏.‏
    وسمع من ابن روزبة والسخاوي‏.‏
    وكان منقطع القرين زهدًا وصلاحًا وتبتلًا وورعًا‏.‏
    له كشف وكرامات‏.
    ‏[العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 626]

    259- والشيخ عبد الله بن أبي كتيلة بن أبي بكر الحربي الفقير بقية شيوخ العراق‏.‏
    كان صاحب أحوال وكرامات وله أتباع وأصحاب‏.‏
    تفقه وسمع الحديث وصحب الشيخ أحمد المنذر‏.‏
    مات في عشر الثمانين‏.‏
    كان شيخنا شمس الدين الدماهي يحكي لنا عنه عجائب وكرامات‏.‏ [العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 633]

    260- وأبو منصور الخيّاط محمد بن أحمد بن علي البغدادي الزاهد أحد القرّاء ببغداد روى عن عبد الملك بن بشران وجماعة وكان عبدًا صالحًا قانتًا لله صاحب أوراد واجتهاد‏.‏
    قال ابن ناصر‏:‏ كانت له كرامات.
    [العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/ص 87]

    261- والشاذلي أبو الحسن علي بن عبد الله بن عبد الجبار المغربي الزاهد شيخ الطائفة الشاذلية‏.‏
    سكن الإسكندرية وصحبه بها جماعة‏.
    ‏ [العبر في خبر من غبر للذهبي ج2/547]
    قلت: إن من الذين صحبوا الشيخ العارف بالله أبو الحسن الشاذلي هم : سلطان العلماء العز بن عبد السلام، والحافظ المنذري، وابن الحاجب، والعلامة ابن الصلاح، وطائفة من العلماء ....

    262- ومنهم أبو سهل محمد بن سليمان بن محمد بن سليمان بن هارون الصعلوكي الحنفي:
    من بني حنيفة، صاحب أبي إسحاق المروزي. مات في آخر سنة تسع وستين وثلاثمائة، وكان فقيهاً أديباً شاعراً متكلماً مفسراً صوفياً كاتباً وعنه أخذ ابنه أبو الطيب وفقهاء نيسابور. [طبقات الفقهاء ص 41 للشيرازي].
    263- ومنهم أبو نصر ابن الحناط الشيرازي:
    أخذ الفقه عن أبيه أبي عبد الله الحناط، وكان فقيهاً أصولياً فصيحاً صوفيا ًشاعراً، مات بفيد في طريق مكة وله مصنفات كثيرة في الفقه وأصول الفقه وعنه أخذ فقهاء شيراز الفقه. [طبقات الفقهاء للشيرازي ص 44].
    264- ومنهم أبو الفرج محمد بن عبد الواحد بن محمد بن عمر المعروف بالدارمي البغدادي:
    ولد سنة ثمان وخمسين وثلاثمائة ومات بدمشق في سنة تسع وأربعمائة، وكان فقيهاً متأدباً حاسباً شاعراً متصوفاً لم أر أفصح لهجة منه. [طبقات الفقهاء للشيرازي ص 47].
    265- علي بن سهل من أجلاء المتصوفة
    يكنى أبا الحسن توفي سنة سبع وثلاثمائة وكان قد سمع من يونس بن حبيب. [طبقات الفقهاء والمحدثين بأصفهان ت 413].
    266-محمد بن يوسف بن معدان بن يزيد بن عبد الرحيم الثقفي الصوفي توفي سنة ست وثمانين ومائتين كان يحدث عن عبد الجبار والمكيين والأصبهانيين (يقول أبو الشيخ الأنصاري):
    زرته مع والدي مرارا كثيرة ولم أكتب عنه وكان يقال إنه مستجاب الدعاء وكان رأسا في علم التصوف صنف في هذا المعنى كتبا حسانا. [طبقات الفقهاء والمحدثين بأصفهان ت 444].
    267- أبو عبد الله عمرو بن عثمان المكي
    من الصوفية الكبار من أهل مكة قدم علينا سنة إحدى وتسعين ومائتين كتب عن يونس بن عبد الأعلى والربيع وقرأ التفسير عن سنيد بن داود وقرأ مسائل المزني (يقول أبو الشيخ الأنصاري): وحضرت عامة مجالسه وأملى علي مسائل كثيرة سأله عنها علي بن سهل فأملى علي أجوبتها وأجازني عامة ما أملاه. [طبقات الفقهاء والمحدثين بأصفهان ت 452].
    268- موسى بن إبراهيم الأعرج الصوفي كان ممن يلزم مسجد الجامع ويجتمع إليه الناس ويعظهم. [طبقات الفقهاء والمحدثين بأصفهان ت 690].
    269- أحمد" بن أحمد بن أحمد بن إبراهيم بن علي السلمي الصوفي. قال الحافظ أبو صالح أحمد بن عبد الملك سألته عن كنيته فقال نحن من العرب لا نكني أنفسنا حتى يولد لنا فمات ولم يولد له. ذكره الفارسي- في السياق فقال شيخ زاهد عالم عفيف صوفي من أصحاب أبي حنيفة جميل الطريق والسيرة يحكى له الكرامات وقيل إنه من الأولياء وكان يلقب بجمرويه وتوفي قديما سنة تسع وأربعمائة. [ألجواهر المضيئة في طبقات الحنفية لابن أبي الوفا ص63].
    270- أحمد" بن محمد بن أحمد بن محمد بن يوسف بن إسماعيل بن شاه أبي بكر ابن أبي عبد الله الإمام ابن الإمام والد محمد يأتي وأبوه محمد يأتي أيضا إن شاء الله تعالى من أهل بيت علماء فضلاء. تفقه على والده وسمع الأحاديث من الخليل ابن احمد القاضي السجزي الحنفي يأتي في باب الخاء. سمع منه ابنه محمد بن أحمد وواصل بن حمزة ذكره أبو سعد في الأنساب فقال كان من أهل العلم والزهد ويقول الشعر وقال ابن ماكولا أحد الفضلاء المتقدمين في الأدب وفي علم التصوف والكلام على طريقتهم وله كرامات مشهورة وله شعر كثير جيد فيه معاني حسنة مستكثرة ورأيت له ديوان شعره وأكثره بخط تلميذه ابن سيناء الفيلسوف. مات في المحرم سنة ست وسبعين وثلاثمائة وصلى عليه الإمام أبو بكر محمد بن الفضل البخاري وهو ابن ثلاث وستين سنة. وذكره الذهبي وقال كان صدرا إماما وكان زاهدا مليح التصانيف وله النظم والنثر وديوانه مشهور ويذكر عنه كرامات يروي عن أبي بكر محمد بن الفضل. . [ألجواهر المضيئة في طبقات الحنفية لابن أبي الوفا ص63].
    avatar
    الضونصيح
    مشرف عام

    عدد المساهمات : 119
    تاريخ التسجيل : 23/05/2010
    العمر : 40

    رد: علماء سلكوا التصوف ولبسوا الخرقة الصوفية 8

    مُساهمة  الضونصيح في الإثنين مايو 24, 2010 1:56 pm

    وفقك الله اخي شيخ الدين ومزيد من العلم والمعرفة

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يوليو 17, 2018 3:59 am