منتدى الصادقاب الركابية الاشراف

منتدى صوفى يعنى بتعريف الناس على الصادقاب اولاد عبد الصادق تور الفجة المنتسب لغلام الله الركابى


    علماء سلكوا التصوف ولبسوا الخرقة الصوفية 8

    شاطر
    avatar
    شيخ الدين
    مدير عام

    عدد المساهمات : 122
    تاريخ التسجيل : 15/02/2010
    العمر : 38

    علماء سلكوا التصوف ولبسوا الخرقة الصوفية 8

    مُساهمة  شيخ الدين في الإثنين مايو 24, 2010 9:53 am

    - عمرو بن حفص" الصوفي قال خرج ابن المبارك يريد المصيصة للغزاء وصحبه بعض الصوفية. [ألجواهر المضيئة في طبقات الحنفية لابن أبي الوفا ص303].
    151- محمد" بن الحسين بن محمد بن موسى بن مهران الحدادي نسبة إلى عمل الحديد المروزي الحاكم أبو الفضل كان قاضيا ببخارى وغيرها وكان فقيها فاضلا حنفيا توفي في المحرم أو صفر سنة ثمان وثمانين وثلاثمائة رحمه الله تعالى لعله إنه عمر مائة وسبع سنين قال الحاكم أبو عبد الله كان شيخ أهل مرو في الحفظ والحديث والتصوف والقضاء في عصره ذكره ابن السمعاني. [ألجواهر المضيئة في طبقات الحنفية لابن أبي الوفا ص359].
    273- محمد" بن عبد الرحمن بن أحمد أبو بكر النيسابوري المارودي الصوفي. روى عن أبي العلاء بن محمد القاضي روى عنه عبد الغافر الفارسي. [ألجواهر المضيئة في طبقات الحنفية لابن أبي الوفا ص376].
    274- محمد" بن عيسى بن عبد الله يعرف بابن أبي موسى. قال الخطيب الفقيه على مذهب العراقيين ولاه القضاء ببغداد أمير المؤمنين المتقي لله ثم عزله وأعاده المستكفي بالله. أخبرنا على بن الحسن أخبرنا طلحة بن محمد بن جعفر قال أبو عبد الله محمد بن عيسى المعروف أبي موسى من أهل العلم بمذهب أهل العراق وأبوه كان أحد المتقدمين في هذا المذهب وتلاه أبو عبد الله في التمسك والذب عنه والكلام للمخالف له وكان له سمعت حسن ووقار تام وكان ثقة عند الناس مشهور بالتصوف والفقر حافظا نفسه ولا مطعن عليه في شيء مما يتولاه وينظر فيه... [ألجواهر المضيئة في طبقات الحنفية لابن أبي الوفا ص395].
    275- أحمد بن الحسن بن عبد الجبار بن راشد أبو عبد الله الصوفي:سمع علي بن الجعد وأبا نصر التمار ويحيى بن معين في آخرين نقلعن إمامنا أشياء. [طبقات الحنابلة لأبي يعلى الحنبلي ص 22].
    276- عسكر بن الحصين أبو تراب النخشبي الصوفي قدم بغداد غير مرة وكان يحضر مجلسإمامنا قال: عبد الله بن أحمد جاء أبو تراب النحشبي إلى أبي رضي الله عنه فجعلأبي يقول فلان ضعيف فلان ثقة فقال: أبو تراب يا شيخ لا تغتاب العلماء فالتفتأبي إليه وقال له ويحك هذا نصيحة ليس هذا غيبة. [طبقات الحنابلة لأبي يعلى الحنبلي ص 184].
    277- محمد بن إبراهيم أبو حمزة الصوفي كان يتكلم في جامع الرصافةثم انتقل إلى جامع المدينة وكان عالما بالقراءات جالس إمامنا واستفاد منه أشياءوجالس بشر بن الحارث وأبا نصر التمار وسرياً السقطي وسافر مع أبي تراب النخشبيحكى عنه محمد بن علي الكتاني وخير النساج وغيرهما. [طبقات الحنابلة لأبي يعلى الحنبلي ص 198].
    279- يوسف بن الحسين بن علي أبو يعقوب الرازي من مشايخ الصوفية كان كثير الأسفار وصحب ذا النون المصري وأبا تراب النخشبي وأبا سعيد الخراز وحكى عن ذي النون وسمع إمامنا أحمد ورد بغداد وسمع منه بها أبو بكر النجاد. [طبقات الحنابلة لأبي يعلى الحنبلي ص 304].
    280- ومات الإمام العلامة شمس الدين محمد بن قاسم بن اسمعيل البقري المقرئ الشافعي الصوفي الشناوي أخذ علم القراءات عن الشيخ عبد الرحمني اليمني والحديث عن البابلي والفقه عن المزاحي والزيادي والشوبري ومحمد المنياوي والحديث أيضا عن النور الحلبي والبرهان اللقاني والطريقة عن عمه الشيخ موسى بن اسمعيل البقري والشيخ عبد الرحمن الحلبي الأحمدي وغالب علماء مصر. [عجائب الآثار عبد الرحمن الجبرتي].
    281- ومات الإمام العلامة والبحر الفهامة إمام المحققين شيخ الشيوخ عبد الرؤوف بن محمد بن عبد اللطيف بن أحمد بن علي البشبيشي الشافعي خاتمة محققي العلماء وواسطة عقد نظام الأولياء العظماء ولد ببشبيش من أعمال المحلة الكبرى وأشتغل على علمائها بعد أن حفظ القرآن ولازم ولي الله تعالى العارف بالله الشيخ علي المحلي الشهير بالأقرع في فنون من العلم وأجتهد وحصل وأتقن وتفنن وتفرد وتردد على الشيخ العارف حسن البدوي وغيره من صوفية عصره وتأدب بهم وأكتسى من أنوارهم ثم أرتحل إلى القاهرة سنة 1081 وأخذ عن الشيخ محمد ابن منصور الأطفيحي والشيخ خليل اللقاني والزرقاني وشمس الدين محمد بن قاسم البقري وغيرهم وأشتهر علمه وفضله ودرس وأفاد وانتفع به أهل عصره. [عجائب الآثار عبد الرحمن الجبرتي].
    282 - ومات قاضي قضاة مصر صالح أفندي القسطموني‏.‏
    كان عالمًا بالأصول والفروع صوفي المشرب في التورع ولي قضاء مصر سنة 1154 وبها مات سنة 1155 ودفن عند المشهد الحسيني‏.‏ [عجائب الآثار عبد الرحمن الجبرتي].
    283 - ومـات الشيـخ إمـام السنـة ومقتـدى الأمـة عبـد الخالـق بـن أبي بكر بن الزين ابن الصديق بن الزين بن محمد بن عبد الرحمن بن محمد بن محمد بن أبي القاسم النمري الأشعري المزجاجي الزبيدي الحنفي من بيت العلم والتصوف جده الأعلى محمد بن محمد بن أبي القاسم صاحب الشيخ اسماعيل الجبرتي قطب اليمن وحفيده عبد الرحمن بن محمد خليفة جده في التسليك والتربية. [عجائب الآثار عبد الرحمن الجبرتي].
    284- ومات الشيخ الإمام العلامة المتقن المتفنن الفقيه الأصولي النحوي الشيخ محمد بـن محمـد بـن موسـى العبيـدي الفارسـي الشافعي وأصله من فارسكور أخذ عن الشيخ علي قايتباي والشيخ الدفري والبشبيشي والنفراوي وكان آية فـي المعـارف والزهـد والـورع والتصـوف وكـان يلقـي دروسًا بجامع قوصون على طريقة الشيخ العزيزي والدمياطي وبآخراته وتوجـه إلـى الحجـاز وجاور به سنة وألقى هناك دروسًا وانتفع به جماعة ومات بمكة وكان له مشهد عظيم ودفن عند السيد خديجة رضي الله عنها‏.‏ [عجائب الآثار عبد الرحمن الجبرتي].
    285- مات الإمام الوالي الصالح المعتقد المجذوب العالم العامل الشيخ علي ابن حجازي بـن محمـد البيومي الشافعي الخلوتي ثم الأحمدي ولد تقريبًا سنة 1108 حفظ القرآن في صغره وطلب العلم وحضر دروس الأشياخ وسمع الحديث والمسلسلات على عمر بن عبد السلام التطاوني وتلقـن الخلوتيـة من السيد حسين الدمرداش العادلي وسلك بها مدة ثم أخذ طريق الأحمدية عن جماعـة ثم حصل له جذب ومالت إليه القلوب وصار للناس فيه اعتقاد عظيم‏[1].‏ [عجائب الآثار عبد الرحمن الجبرتي].
    286- ومـات علامـة وقته وأوانه الآخذ من كمية البلاغة بعنانه الولي الصوفي من صفا فصوفي الشيخ حسـن الشيبينـي ثـم الفوي رحل من بلدته فوة إلى الجامع الأزهر فطلب العلم وأخذ عن الشيخ الديربـي فجعلـه ممليـًا عليـه في الدرس حتى قرأ الأشموني والمختصر ونحو ذلك وأخبر عن نفسه كان ملازمًا لولي من أولياء الله تعالى فحين تعلقت نفسه بالمجيء إلى الجامع الأزهر توجه مع هذا الولي لزيارة ثغر دمياط‏.‏
    ثم اشتغل بالفقه وغيره من أصول ومنطق ومعان وبيان وتفسير وحديث وغير ذلك حتى فاق على أقرانه وصار علامة زمانه‏[2].‏ [كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    287- ومات الإمام الصوفي العارف المعمر الشيخ علي بن محمد بن محمد بن أحمد بن عبد القدوس ابـن القطـب شمس الدين محمد الشناوى الروحي الأحمدى المعروف ببندق ولد قبل القرن وأخذ عن عميه محمد العالم وعلي المصري وهما عن عمهما الشمس محمد بن عبد القدوس الشهير بالدناطي عن ابن عمه الشهاب الخامي ومسكنهم بمحلة روح وهو شيخ مشايخ الأحمدية في عصره‏.‏ [عجائب الآثار عبد الرحمن الجبرتي].
    288- ومـات الشيـخ الإمـام المحـدث البـارع الزاهـد الصوفـي محمـد بـن أحمـد ابـن سالـم أبـو عبد الله السفريتي النابلسـي الحنبلـي[3].[كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    289- ومات الإمام العارف الصوفي الزاهد أحمد بن عبد الله بن محمد بن علي ابن سعيد بن حم الكتانـي السوسـي ثـم التونسـي ولـد بتونس ونشأ في حجر والده في عفة وصلاح وعفاف وديانة وقـرأ عليـه وعلـى شيـخ الجماعـة سيـدي محمد الغرباوي وعلى آخرين وتكمل في العلوم والمعارف[4]. [كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    290- ومات الشيخ الصالح الناسك الصوفي الزاهد سيدي أحمد بن علي ابن جميل الجعفري الجولي السوسـي مـن ولـد جعفـر الطيار ولد بالسوس واشتغل بالعلم قليلًا على علماء بلاده[5] [كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    291- ومـات السيـد الفاضـل السالـك علـى بـن عمـر بـن محمـد بـن علـي بـن أحمد بن عبد الله بن حسن بن أحمـد بـن يوسـف بن إبراهيم بن أحمد ابن أبي بكر بن سليمان بن يعقوب بن محمد بن القطب سيدي عبد الرحيم القناوي الشريف الحسيني ولد بقنا وقدم مصر وتلقن الطريقة عن الأستاذ الحفني. [كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    292- ومات الأستاذ الفاضل والمستعد الكامل ذو النفحات والإشارات السيد علي بن عبد الله بن أحمد العلوي الحنفي سبط آل عمر صاحبنا ومرشدنا[6] [كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    293- ومات الفقيه العلامة الصالح الصوفي الشيخ أحمد بن أحمد السماليجي الشافعي الأحمدي المدرس بالمقام الأحمدي بطندتاء ولد ببلده سماليج بالمنوفية وحفظ القرآن وحضر على الشيخ عطية الأجهوري والشيخ عيسى البراوي والشيخ محمد الخشني والشيخ أحمد الدردير ورجع الى طندتاء فاتخذها سكنًا وأقام بها يقرئ دروسًا ويفيد الطلبة ويفتي على مذهبه ويقضي بين المتنازعين من أهالي البلاد فراج أمره واشتهر ذكره بتلك النواحي ووثقوا بفتياه وقوله وأتوه أفواجًا [كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    294- ومات العمدة الإمام الصالح الناسك العلامة والبحر الفهامة الشيخ محمد ابن سيرين بن محمد بن محمود ابن جيش الشافعي المقدسي ولد في حدود الستين وقدم به والده إلى مصر فقرأ القرآن واشتغل بالعلم وحضر دروس الشيخ عيسى البراوي فتفقه عليه وحلت عليه أنظاره وحصل طرفًا جيدًا من العلوم على الشيخ عطية الأجهوري ولازمه ملازمة كلية وبعد وفاة شيخه اشتغل بالحديث فسمع صحيح مسلم علي الشيخ أحمد الراشدي واتصل بشيخنا الشيخ محمود الكردي فلقنه الذكر ولازمه وحصلت له منه الأنوار[7] [كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    295- ومات الإمام الحجة عبد الباقي بن يوسف بن أحمد بن محمد بن علوان الزرقاني المالكي الوفائي ولد سنة عشرين وألف بمصر ولازم النور الاجهوري مدة وأخذ عن الشيخ ياسين الحمصي والنور الشبراملسي وحضر في دروس الشمس البابلي الحديثية وأجازه جل شيوخه وتلقى الذكر من أبي الإكرام بن وفي سنة خمس وأربعين وألف وتصدر للإقراء بالأزهر وله مؤلفات منها شرح مختصر خليل وغيره توفي في رابع عشرين رمضان سنة تسع وتسعين وألف وصلى عليه إمامًا بالناس الشيخ محمد قوشي‏.‏ [كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    296- ومات شيخنا الامام القطب وجيه الدين ابو المراحم عبد الرحمن الحسيني العلوي العيدروسي التريمي نزيل مصر ..
    إلى أن قال: نشأ على عفة وصلاح في حجر والده وجده وأجازه والده وجده وألبساه الخرقة وصافحاه وتفقه على السيـد وجيـه الديـن عبـد الرحمـن بـن عبـد اللـه بلفقيـه وأجازه بمروياته‏.‏ [كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    297- ومات السيد عبد الله بن عبد الرحمن بن عبد الله بن أحمد بن محمد كريشه بن عبد الرحمن بن إبراهيم بن عبد الرحمن السقاف ترجمة صاحب المشرع فقال ولد بمكة وتربى في حجر والده وأدرك شيخ الإسلام عمر ابن عبد الرحيم البصري وصحب الشيخ محمد بن علوي وألبسه الخرقة [كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    298- ومات الشيخ الإمام خاتمة المحدثين الشيخ عبد الله بن سالم بن عيسى البصري منشئًا المكي مولدًا الشافعي مذهبًا ولد يوم الأربعاء رابع شعبان سنة ثمان وأربعين ومائة وألف كما ذكره الحموي وحفظ القرآن وأخذ عن علي بن الجمال وعبد الله بن سعيد باقشير وعيسى الجعفري وحمد بن محمد بن سليمان والشمس البابلي والشهاب البشبيشي ويحيى الشاوي وعلي بن عبد القادر الطبري والشمس محمد الشنبابلي والبرهان إبراهيم ابن حسن الكوراني ومحدث الشام محمد بن علي الكاملي ولبس الخرقة من يد السيد عبد الغني الدمياطي‏.‏ [كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    299- ومات شيخنا علم الأعلام والساحر اللاعب بالأفهام الذي جاب في اللغة والحديث كل فج وخاض من العلم كل لج المذلل له سبل الكلام الشاهد له الورق والأقلام ذو المعرفة والمعروف وهو العلم الموصوف العمدة الفهامة والرحلة النسابة الفقيه المحدث اللغوي النحوي الأصولي الناظم الناثر الشيخ أبو الفيض السيد محمد بن محمد بن محمد بن عبد الرزاق الشهير بمرتضى الحسيني الزبيدي الحنفي[8] ....
    وقرأ على الشيخ عبد الرحمن العيدروس مختصر السعد ولازمه ملازمة كلية وألبسه الخرقة وأجازه بمروياته ومسموعاته [كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    300- ومات بها الإمام العلامة المفيد الفهامة عمدة المحققين والمدققين الصالح الورع المهذب الشيخ عبد الرحمن النحراوي الأجهوري الشهير بمقرى الشيخ عطية خدم العلم وحضر فضلاء الوقت ودرس وتمهر في المعقول والمنقول ولازم الشيخ عطية الأجهوري ملازمة كلية وأعاد الدروس بين يديه واشتهر بالمقرئ وبالأجهوري لشدة نسبته الى الشيخ المذكور ودرس بالجامع الأزهر وأفاد الطلبة وأخذ طريق الخلوتية عن الشيخ الحفني ولقنه الأذكار وألبسه الخرقة والتاج وأجازه بالتلقين والتسليك وكان يجيد حفظ القرآن بالقراءات. [كتاب عجائب الآثار للشيخ عبد الرحمن الجبرتي].
    avatar
    الضونصيح
    مشرف عام

    عدد المساهمات : 119
    تاريخ التسجيل : 23/05/2010
    العمر : 40

    رد: علماء سلكوا التصوف ولبسوا الخرقة الصوفية 8

    مُساهمة  الضونصيح في الإثنين مايو 24, 2010 1:54 pm

    جزاك الله خيرا علي هذا الفيض من المعرفة والتعرف علي هؤلاء الاعلام
    نفعنا الله واياكم بهم


    _________________
    صادقابي حر اخدر غيور
    تيرابوفي الحلقة ام طبول

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء سبتمبر 19, 2018 8:48 am